رشيد نخلة – الحب والطبيعة



rashid nakhle

من فحطة البقلوبنا بغصة بكي 
لا تقول هيي شو باك ولا قول شو بكي
لمّ التقينا تلعثموا لساناتنا
وصار الحكي بيناتنا من دون حكي
لمّ التقينا تلعثموا لساناتنا
وصار الحكي بيناتنا بنهداتنا
ناخد ونعطي مبادله بآهاتنا
 وبالعيون منشرح هوانا ونشتكي
نشتكي ونشرح هوانا ساكتين
مسربلين مع بعضنا بلهفه وحنينن
لا مكذبين الملتقى ولا مصدقين
 ولا السرور ولا البكي سرور وبكي
سرور وبكي من غير دمع وابتسام 
ورواح لو ما يكون غرام كانت غرام
وسكوت أفصح بالمعاني من الكلام 
 وحيرة لحاظ بهداب شكّ مشربكي
وحيرة لحاظ مشربكي بهدابها 
وقلوب نسيت بالخفوق أصحابها
ورجفة جسام وململه بعصابها
 وفكار لا هيي مسرّحه ولا ملبكي
وفكار تخطر متل مرّ الكهربا
وعنّات من عهد الصبا بنغمة صبا
وطيور سكرانه بحفيف شيح الرّبى
وغمغمه بين الغصون وتكتكي
وغمغمه ما بين  عناقيد البلح
شي برنّة حزن شي برنّة فرح
والغيم فوق الدّوح ماشي دودلح
والنسيم بين الازهار متّكي
والنسيم ممروغ عحفافي الغدير
والربيع مطروش من فوق العبير
والبفسج تحتنا قطعة حصير
 وقناطر النرجس علينا مشبكي
ومشبّك النرجس علينا قناطرو
 والفل مكسور جنب منّا خاطرو
ونجوم من درب الصباح يتقاطروا
 والشمس تكدح خلف منّو سكسكي
والشمس تكدح خلف منّو علهدا
 حتى دبيب النمل مسمعلو صدى
وبساط من نسج السما مغطي الودا
وفوق روسنا أزرق مهفهف ليلكي
فوق روسنا ونظن تحت قدامنا
من كتر زهزرة العيون بغرامنا
نشوف الاماني خلفنا وقدامنا
خيالات هوى سودا وبيضا مشرّكي
خيالات هوى ويا حيرة ولاد الهوى
ويا مصيبة البيكون من داؤ الدوا
بوهم الوداع من بعد ما كنّا سوا
 لمّا افترقنا, والتنين بفرد حيّ
صرنا كإنّـا كل شخص بمملكي

————————-
المصادر:
أعلام الشعر العامي في لبنان للمؤلف د. ميشال خليل جحا.
Flora of Lebanon

Leave a Comment