الفينيقيون قبل كولومبوس؟

الفينيقيون قبل كولومبوس؟
Copyright 2005 The Patriot Ledger. By Mark Fontecchio

ربما عندما أبحر كولومبوس عام 1492 الى القارة الاميركية، لم يكن هو اول الواصلون. وعندما وصل اول المستوطنون الى بلايموث وأكلوا الذرة الصفراء مع الهنود الحمر، يمكن انهم لم يكونوا اول البيض الذي رآهم الهنود.

بعرض حوالي متر وبلغة قديمة، الدليل قد يكون في حجر وجد في وايموث في الولايات المتحدة. دليل، قد يكون دفع البلاط الاسباني لتمويل حملة كولومبوس لفتح أسواق جديدة في العالم الجديد. وكانت دراسة لمتحف كارنييج للتاريخ في بيتسبورغ في السبعينات أفادت ان الاحرف المحفورة على هذا الحجر تقول: ‘‘Cease trespassing. Anyone treading is desecrating a burial place.’’ بما معناه “اوقف التطفل، تدنس مدفنا”.

وتضيف الدراسة ان الكلمات بلغة أيبيرية-بونية، لغة الامبراطورية القرطاجية في القرنان الثلث والثاني ق.م. وكان هذا الحجر قد اكتشف مع أحجار أخرى في نهر تونتون بالقرن السابع عشر. باحثون مثل باري فيل توصل الى نظريات عديدة ومنها ان اللغة قد تكون فينيقية، او لغة الرهبان الايرلنديين وحتى لغة الهنود الحمر في الولايات المتحدة. ويذكر مصدر الخبر ان من الباحثين في الموضوع ستنسون لورد مؤرخ وجيولوجي، وجايمس ب ويتتال مؤرخ من المتحف المذكور الذي عمل مع باري فيل مترجم الكتابات على الحجر.

ولا يتفاجأ مارك ماكمينامين البروفسور ورئيس معهد الجيولوجيا بكلية ماونت هولي أوك بجنوب هادلي، فالبرفسور وجد عملة سكت في قرطاجة وعليها خارطة للبحر المتوسط والعالم الجديد. ويقول “هذا يعني ان الفينيقيين كان عنهم بعض المعرفة بوجود قارة شمال أميركا”.

لمزيد من القراءات: غوغل، مجلة باتريوت ليدجر.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>